Friday 19 - Oct - 2018

كريم تواصل تقديم حلول نقل مبتكرة في القاهرة والإسكندرية وطنطا من خلال دمج خدمة Bike ضمن شبكتها المتنامية بالسوق المحلي

2017-11-09

أعلنت كريم، الشركة الرائدة في حجز السيارات الخاصة عبر تطبيق الهاتف الذكي في المنطقة، عن دمج الإسكوتر والدراجات النارية تحت أسم  Bike  من خلال تطبيقها كوسيلة مواصلات جديدة ضمن شبكتها في مدن القاهرة والإسكندرية وطنطا بما يُعد أحدث إضافة لباقة خدمات الشركة الهادفة لمساعدة الرُكاب في السوق المحلي على مواجهة الازدحام بشوارع تلك المدن والوصول إلي وجهاتهم بأسرع طريقة وأكثرها توفيراً.   
 ومنذ انطلاق أعمالها بالسوق المصري عام 2014، حرصت كريم علي تصميم عملياتها التشغيلية كي تلائم الاحتياجات المحلية والطبيعة السكانية لكل مدينة ومجتمع تعمل به. ولأنّ القاهرة والإسكندرية وطنطا من أكثر المدن ازدحاماً ونشاطاً في السوق المصري، تمثل المواصلات احدى أهم التحديات التي تواجه ملايين المواطنين يومياً في تلك المدن. ومن خلال إطلاق خدمة الدراجات النارية الجديدة، فإنّ كريم تمنح عملائها وسيلة انتقال سريعة واقتصادية وممتعة دون استهلاك وقت طويل في الطريق.    
يقول بلال المغربل- مدير عام شركة كريم بالقاهرة:  إنّ تلبية الاحتياجات المتنوعة لعملائنا في المدن التي نعمل بها يمثل أهم أولوياتنا في كريم. ويُعتبر هدفنا في جعل حياة الناس أكثر سهولة أهم حافز لنا كي نقدم حلولاً مبتكرة للتغلب على التحديات المرتبطة بالمواصلات في مصر. وبعد إطلاق خدمة  Bike  في القاهرة والإسكندرية وطنطا، تواصل كريم ريادتها في تطوير قطاع المواصلات بالسوق المصري. إننا نستهدف الوصول إلى 10.000 كابتن يعملون بتلك الفئة بحلول الربع الأول من عام 2018، من أجل خلق المزيد من الوظائف لآلاف المصريين خلال الفترة القادمة.      
وسيعمل الحل الجديد الذي أطلقته كريم على تخفيض تكاليف الانتقال في المدن الثلاث بنسبة تصل إلى 35% مقارنة بالرحلات التقليدية. في الوقت نفسه، بلغ عدد كباتن الإسكوتر والدراجات النارية في كريم أكثر من 1000 كابتن بمعدل نمو أسبوعي 55%.  حيث يتضاعف حجم أسطول كريم بأربعة أضعاف.      
وفي إطار استجابتها لأكثر مشكلات المواصلات الحاحاً في مصر، قامت كريم باستحداث خدمات تتناسب مع احتياجات السوق المحلي من أجل المساهمة في حل مشكلة المواصلات. ففي سبتمبر 2016، قامت كريم بدمج سيارات التاكسي الأبيض ضمن شبكتها بالقاهرة الكبرى والغردقة، حيث تستهدف خطط الشركة مد هذه الخدمة في عدد من المحافظات والمدن المصرية الأخرى من أجل تلبية الطلب الهائل على وسائل المواصلات في السوق المصري. وتوفر كريم أيضاً خدمة التاكسي المائي في القاهرة وخدمة التُوك توك في الغردقة والساحل.    
وفي خلال ثلاث سنوات فقط منذ دخولها السوق المصري، تمكنت كريم من توسيع نطاق أعمالها لتشمل 14 مدينة مصرية وما يقرب من 80.000 كابتن حيث تمكنت الشركة من إنجاز ملايين الرحلات لأكثر من 3 ملايين مستخدم منذ انطلاق خدماتها في السوق المصري عام 2014. وتستهدف كريم إضافة المزيد من المدن لشبكتها المتنامية.