EMASR التكنولوجيا وأخبارها
Monday 27 - May - 2019

جوميا وشاومي يعقدان شراكة للتوغل في سوق الهواتف الذكية في إفريقيا

2019-02-28

وقعت شركة جوميا، المنصة الرائدة في مجال التجارة الإلكترونية في إفريقيا، شراكة هامة مع شركة شاومي، الرائدة في مجال التكنولوجيا، وذلك خلال المؤتمر العالمي للهواتف الذكية في برشلونة. ستمنح هذه الشراكة الفرصة لملايين المستخدمين في إفريقيا للوصول بسهولة إلى منتجات شركة شاومي.

عبر هذه الشراكة، ستفتح جوميا متجرًا رسميًا لمنتجات Mi على منصتها، وتمنح الفرصة لشاومي للوصول إلى ملايين العملاء في 14 دولة في القارة عبر الإنترنت، في حين ستطرح جوميا هاتف Redmi Go (1GB+8GB) حصريًا في إفريقيا، بالإضافة إلى أجهزة أخرى في وقت لاحق من العام الحالي. وسيتم تدعيم هذه الشراكة عن طريق خطة تسويق مشتركة طموحة على مدار عام 2019، مما يُعزز الأصول الرقمية لشركة جوميا ويزيد من القدرات التسويقية لشركة شاومي، والتي تشمل مجتمع محبي Mi. وتعد هذه الخطوة الأولى الواعدة في طريق الشراكة الوثيقة بين الشركتين على مدار الأعوام القادمة.

وقال النائب الأول لرئيس مجموعة جوميا السيد رومين كريستودولو خلال مراسم التوقيع:  هذه الشراكة مهمة بالنسبة لنا، حيث أنها ستُعزز بالتأكيد من استخدام الهواتف الذكية في إفريقيا وتدعم توغل التجارة الإلكترونية. تتشابه كل من شركتي شاومي وجوميا في توجهاتهم في مجال الإنترنت، مما يخدم هدفًأ مشتركًا يتمثل في تقديم أفضل الهواتف الذكية بأسعار معقولة مع توفير أفضل تجربة تسوق. ويعود ذلك بالنفع على كلتا الشركتين وعلى المستهلكين في إفريقيا في المقام الأول .
وصرح النائب الأول لرئيس شركة شاومي، وانج شيانج قائلاً:  نؤمن بالعمل مع الشركات التي تشاركنا نفس القيم، وسعداء بالشراكة مع شركة جوميا للوصول إلى المزيد من محبي Mi في جميع أنحاء إفريقيا. وتعد خطة التجارة الإلكترونية جزءًا من توجهات الشركة، ونؤمن بأن العمل مع شركة جوميا سيُساعدنا في توفير المنتجات المبتكرة في جميع أنحاء القارة .
وستشمل الشراكة في البداية كل من نيجيريا ومصر وكينيا وساحل العاج والمغرب وغانا، وتهدف إلى تغطية جميع الدول الأخرى التي تعمل بها جوميا. وسيتم إمداد معظم الأسواق من الصين مباشرةً، مما يؤكد التوسع السريع في التجارة العابرة للقارات في إفريقيا.

شهدت إفريقيا ارتفاعًا في أسعار الأجهزة ذات الأسعار المعقولة التي تُنتجها العلامات التجارية التي تركز على الأسعار، وخاصةً العلامات التجارية الصينية، والتي لا تزال المحرك الرئيسي لسوق الهواتف الذكية في القارة. يوجد حاليًا 250 مليون هاتف ذكي في إفريقيا، بما يُمثل حوالي 34٪ من إجمالي النسمات. ومن المُتوقع أن يصل العدد إلى 690 مليون تقريبًا بحلول عام 2025.