الرئيسية / شركات / توب تيك” المصرية تُشيد ببرنامج الشركاء الجديد من في إم وير والذى يدعم الابتكار

توب تيك” المصرية تُشيد ببرنامج الشركاء الجديد من في إم وير والذى يدعم الابتكار

 

الرئيس التنفيذي لدى “توب تيك” يؤكد أن برنامج قنوات التوزيع من “في إم وير” يساعد الشركاء في التركيز على دعم ابتكارات العملاء

أطلقت شركة “توب تيك”، الشركة المصرية الرائدة في مجال دمج حلول الاتصالات وتقنيات المعلومات  برنامج للشركاء (Partner Connect) من شركة “في إم وير” والخاص بالشركاء في قنوات التوزيع.

وقال محمد عجلان، الرئيس التنفيذي لدى “توب تيك”:” لقد أضفت “في إم وير” طابعا من البساطة

على تصميم برنامج الشركاء يسهّل عليهم استيعاب المتطلبات، مما سينعكس إيجابا على سعينا

المتواصل للارتقاء بمستويات الخدمة المتاحة للعملاء وإضافة مزيد من القيمة. إنها خطوة تحقق

المكاسب لجميع الأطراف، ونتوقع أن يسهم برنامج الشركاء الجديد (Partner Connect) في تعزيز

شراكتنا القائمة مع “في إم وير” ودفعها قدُما. والجميل في هذا البرنامج الجديد للشركاء أنه يسمح

لنا بتخصيص مزيد من الوقت لتوفير قيمة إضافية للعملاء من خلال تمكيننا من التركيز على إيجاد

فرص جديدة للأعمال، في حين نقضي وقتا أقل على المهام الإدارية”.

من جانبه، قال أسامة الدّيب، رئيس منظومة الشركاء في الشرق الأوسط وتركيا وشمال أفريقيا لدى

شركة  “في إم وير”:” إنها فرصة رائعة أمام الشركاء في المنطقة لدفع أعمالهم قدما، كما أنها لا تقل

أهمية بالنسبة للعملاء. فبإمكان الشركاء توفير مستويات متقدمة من الخبرة، مما يسهّل على العملاء

إمكانية الاستفادة من التقنيات المتاحة وبالطريقة التي تناسبهم، وذلك كله بالاعتماد على أساس

رقمي موحّد، ويمكّنهم من الحصول على تطبيقات وخدمات جديدة ومبتكرة”.

وكانت “في إم وير” قد أطلقت برنامج (Partner Connect) الجديد للشركاء في قنوات التوزيع وهو

برنامج مبسّط يمتاز بالمرونة ويسمح للشركاء بالاستفادة من فرص العمل مع “في إم وير” بما ينسجم

مع نموذج العمل الخاص بهم. كما يتيح البرنامج الجديد للشركاء مرونة في التعامل مع متطلبات العملاء

وإتاحة مزيد من الفرص لتقديم حلول تعتمد على تقنيات وخدمات “في إم وير”.

 

 

cairo ict

شاهد أيضاً

بروتوكول تعاون بين القوى العاملة و هواوي لتدريب المهندسين ضمن رؤية مصر 2030

 وزارة القوى العاملة تكرم شركة هواوي لجهودها المبذولة فى مصر وحفاظها على حقوق العمال    …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *