we

مصر لتأمينات الحياة تواصل حملتها للكشف المبكر عن أورام الثدي لموظفات الشركة

 

 

 تواصل شركة مصر لتأمينات الحياة  فعاليات حملتها للكشف المبكر لسرطان الثدي ضمن مبادرة الصحة العامة للموظف،

وذلك في إطار مبادرة السيد عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية 100 مليون الصحة،

ومن منطلق حرص إدارة شركة مصر لتأمينات الحياة على تعزيز أواصر الصلة مع موظفيها،

لرؤيتها بأن هذا أقل ما يستحقونه على الجهد الذي يبذلونه للمساهمة في دفع عجلة التطوير ,

وإيماناً بأن صحة موظفيها ورعايتهم يأتي على رأس اهتمامات الشركة.

وفي هذا السياق، صرح د.أحمد عبد العزيز رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر لتأمينات الحياة:

“تأتي مبادرة الصحة العامة للموظفين بالشركة في ضوء الاهتمام بصحة الموظفين

حيث أننا نؤمن بأن الموظفين هم عماد الشركة وأن الحفاظ على صحتهم جزء لا يتجزأ من عملنا،

وأضاف : “وعليه كانت موظفات الشركة أول من اهتمت بهم مبادرة الصحة العامة،

وأُطلق لهن حملة الكشف المبكرعن الأورام “سرطان الثدي”، التي أسهمت في تعزيز الوعي الصحي لدى الموظفات ,

إلى جانب تحفيزهن على إجراء الفحص الدوري لاكتشاف وعلاج المرض، ومن ثم زيادة فرص الشفاء“.

وأعرب د. أحمد عبد العزيز عن سعادته باستجابة موظفات الشركة إلى الحملة،

حيث وصل عدد المستفيدات منها إلى حوالي 100 حتى الآن.

ومن جانبها، قالت الأستاذة / كاميليا أحمد، مدير عام الرقابة المالية ونائب امينة المرأة بالنقابة العامة للبنوك والتأمين:

“نحن نسعى إلى تثقيف موظفينا بمعلومات ونصائح قيّمة تشجع على ضرورة الكشف المبكر

مما يساعد على تقليل احتمالية الإصابة بمرض سرطان الثدي وانتشاره، بالإضافة إلى أن مواصلة التوعية بسرطان الثدي

وتطبيق الأهداف والمبادرات المختلفة لبرنامج “الكشف المبكر” من أبرز نقاط اهتمام البرنامج على مدار العام”.

و أشار أ. محمد عبد الرحمن، مديرعام العلاقات العامة بشركة مصر لتأمينات الحياة:

“أن حملة الكشف المبكر والتوعية للوقاية من سرطان الثدي في غاية الأهمية، خاصة بعد أن أسفرت هذه التجربة الرائعة

عن تغيير الوعي لدى الموظفات فيما يتعلق بكيفية إجراء الفحص الذاتي ومعرفة مؤشرات المرض،

والخطوات التي يجب اتخاذها في حال ظهور أي من أعراضه

شاهد أيضاً

B.TECH MAX

بي تك تُحدث ثورة في تجربة التسوق بافتتاح B.TECH MAX الأكبر في إفريقيا

يأتي افتتاح B.TECH MAX الأول من نوعه في مصر في إطار استراتيجية الشركة التي تهدف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *